الإدمان وأسبابه ..

0
217
views

ليه الإدمان انتشر في مجتمعنا بالشكل ده ؟ سواء إدمان مواقع التواصل الإجتماعي أو إدمان المخدرات أو المواقع الإباحية ، أو أي نوع من الإدمان .. ليه ؟
باحث اسمه Johann Hari نتيجة إنُّه لقي أهله مدمنين هيروين ، بدأ يبحث علي مدار 3 سنين فيما يتعلق بالإدمان .. واكتشف من أبحاثه دي أن مفهومنا عن الإدمان خاطئ تماما ! 

مفهومنا التقليدي عن إدمان المخدرات مثلاً إن الشخص ياخد جرعة منها وبعدين يكررها كتير لفترة طويلة فيبدأ الجسم يتعود ويتأقلم مع كمية المخدرات اللي بتدخله وبعد كده يبقي محتاجها باستمرار إلي أن يدمنها. 

ولكن المفهوم ده ممكن يكون خاطئ لو تأملنا في المستشفيات .. لو حد مثلا حصله حادثة واتنقل المستشفي، بيحقنوه بمادة اسمها الديامورفين ، وده نوع من أنواع الهيروين !

لا وإيه بقي ؟ انت لو هتاخد الجرعة دي من تاجر مخدرات برا هتبقي ملوثة وفيها إضافات وهبل لكن لما تاخدها من دكتور في مستشفي هتبقي Pure يعني نقية تماما 😀 

والمريض بيفضل ياخد الجرعة دي أحيانا لفترات طويلة .. فلو طبقنا مفهومنا عن الإدمان فمن باب أولي المريض ده لازم يطلع من المستشفي مدمن .. لكن ده مش بيحصل . 

.

اللي وضع بقي تعريف أقرب للصواب للإدمان ده بروفيسور سايكولوجي في جامعة Vancouver اسمه بروس ألكسندر، الراجل ده عمل تجربة ظريفة جدا . 

جاب فار حطه في قفص فارغ تماما مفيهوش غير كوبايتين مياه . واحدة فيها مياه نقية تماما والتانية فيها مياه ممزوجة بالهيروين .. وبدأ يلاحظ الفيران هتعمل ايه ؟ والنتيجة أن الفيران كانت بتشرب من الكوباية اللي فيها هيروين بكميات كبيرة وبعد فترة صغيرة بتقتل نفسها بالكميات دي. 

وبعدين عاد التجربة دي بس غير حاجة ، القفص الفارغ ده حط بداله قفص سماه ” منتزه الفأر ” 

في كور ملونة وجبن وأنفاق ومراجيح ودخل كذا فار مع بعض عشان يبقي في أصدقاء ويقدروا يتزاوجوا وكده .. و الحاجات دي بالنسبة لأي فأر جنة 😀 

وبدأ يلاحظ تاني، ووجد أن الفيران بدأت تشرب من المياة النقية أكتر ، مبقاش عندها اهتمام بالمياة اللي فيها هيروين ونسبة إنّها تشرب جرعات كبيرة من الهيروين ده وتقتل نفسها قلت جدا جدا ! 

رغم أن لما كان القفص فاضي كانت النسبة 100% !! 

.

وبعض العلماء قالوا ممكن الكلام ده ينطبق علي الفيران بس مش علينا ولكن لاحظوا أن التجربة دي اتطبقت علينا فعلا . 

في حرب فيتنام وجدوا ان 20% من جنود الجيش كانو بياخدوا كميات هائلة من الهيروين ، وبعد انتهاء الحرب علماء النفس اقتفوا أثر الجنود دول وعملوا دراسة ولقوا ان 95% من الجنود دي أقلعوا تماما عن الهيروين ده من غير ما يحتاجوا لبرامج إعادة تأهيل أو مؤسسسات تعالجهم . مجرد أن الظروف المحيطة اتغيرت فقط !  

ولذلك العالِم ده وضع مفهوم جديد للإدمان وقال : 

 الإدمان ليس بالضرورة يكون له علاقة بالعناصر الكيميائية بل له علاقة بتكيّـفك مع البيئة المحيطة . 

.

في بقي بروفيسور تاني اسمه بيتر كوهين في هولندا قال مفهوم أجمل .

قال احنا ممكن منسميهوش إدمان ، بل نسميه ” ارتباط ”

البشر كلهم عندهم عامل مشترك ألا وهو إنهم بيحبوا يكونوا مرتبطين بحاجة أو بشخص ودي طبيعة فطرية عندنا .. وعشان كده من أهم أعراض الإكتئاب علي مستوى العالم هو العزلة . 

فلو الإنسان ملقاش في حياته الشيء اللي يرتبط بيه ويُشعره بالسعادة هيدور عليه في حتة تانية 

لو ملقاش في ارتباطه بأهله أو أصدقاؤه ما يُـشعره بالسعادة والإرتياح هيبدأ يدور عليه في مكان تاني  

ممكن يلاقيه في الفيس بوك، في الروايات والأفلام ، في المخدرات والخمرة ، ممكن يلاقيه في موقع إباحي .. أيا كان. 

هو هيحاول بكل الطرق يرتبط بشخص أو بشيء يشعره بالسعادة .. لأن دي طبيعته البشرية . 

ولو أنت شخص ملجأتش لإدمان أي شئ من اللي قولناه فده لأنك وجدت في حياتك وفي الظروف المحيطة بيك اللي يملا الفراغ ده ولاقيت اللي ترتبط بيه ويشعرك بالإرتياح اللي بتطلبه . 

ولو أنت عايز تغير فعلاً – مش هنقول بقى إدمانك لشيء بل هنقول – ارتباطك بشئ .. غيّر الظروف اللي حواليك ودور علي حاجات تانية مفيدة ترتبط بيها دور علي هدف تسعى إليه ، أو بمعنى آخر 

حوّل حياتك من قفص فارغ إلى ” منتزه ” .

المصدر : https://goo.gl/L8Lv6Q

تعليقات الفيس بوك

تعليقًا