أخبار عاجلة
الرئيسية / Blog / الموسيقى غذاء الروح ….قصة واقعية

الموسيقى غذاء الروح ….قصة واقعية

راجع من الكلية مخنوق حبتين من الإمتحانات والطريق اللي مبيمشيش والحر اللي هيخليني أطلع من هدومي .. نزلت من الأتوبيس وإتمشيت في إتجاه البيت وأنا باصص في الأرض وعمال أشوط الطوب اللي ف وشي .. 

وإذ فجأة أسمع صوت في وسط الدوشة .. ده مش صوت زمامير العربية .. ده صوت عزف .. ومش عزف وخلاص .. ده عزف تحفة !!! 

بصيت حواليا وأنا بدور على مصدره .. لاقيته .. 

قاعد علي الرصيف بـهدومه المهترئة وهيئته الرثة .. مغمض عينه وماسك الساكسفون وبيعزف مش بس ببوقه .. بيعزف بكل ملامح وشه .. كمية راحة نفسية ورضا وسعادة وإستمتاع وإنسجام مع اللحن بتشع من ملامحه .. مش همه العربيات وزماميرها . ولا الناس اللي بتبص عليه ولا سواقين المكروباصات اللي بيتخانقوا ع الزباين ولا الجو الحر ولا أي حاجة !! حسيت إنه في ملكوت تاني 

وقفت وفضلت باصص عليه لفترة مقدرتش أحددها .. وبعدين لاقيت إبتسامة بتترسم على وشي من غير ما أحس .. بصيت حواليا ودورت على مكان أقعد فيه .. روحت قعدت على الرصيف قريب منه وسندت راسي على السور وغمضت عيني وقعدت أسمعه شويه وحسيت إن الدوشة إبتدت تقل وكأني مش سامع غير صوت عزفه فقط وكل الأفكار اللي في دماغي إبتدت تتبخر .. بدأت أحس بنسمات الهوا اللي بتخبط في وشي .. إيه ده ؟ ما الجو حلو أهو أومال أنا كنت حران ليه !! .

جه في بالي مشهد تحفه من فيلم The Shawshank Redemption .. لما بطل الفيلم Tim Robbins شغل معزوفة وفتح ميكروفون السجن والمساجين كلها بدأت تسمعها معاه وهو رجع بضهره وحط ايده ورا دماغه وفرد رجله على المكتب وغمض عينه وكان في قمة سعادته وإنسجامه رغم ان مأمور السجن والحراس عمالين يخبطوا ع الباب وهيكسروه .

وبعدين جه في بالي مشهد من فيلم Titanic .. الناس اللي كانت واقفة بتعزف في قمة إستمتاعها والسفينة بتغرق والناس حواليهم في هلع !!! 

ومعرفش ليه أغنية عاشق سارح في الملكوت إشتغلت في دماغي 

ياااه .. فعلاً أجمل متعة في الحياة دي إنك تلاقي روحك فيها .. إنك تعمل الشئ اللي بتحبه و تنفض للناس كلها وكلامها ونظراتها وقرفها وتعيش حياتك وتستمتع بيها زي ما أنت عايز ، لأنك هتعيشها مرة واحدة فقط ! ..   

جميل إنك تلاقي حد رغم قسوة الحياة لسه محتفظ بروحه زي ما هي نقية. 

عرفت من الناس إن الراجل ده كان خريج تربية موسيقية بس الدنيا خبطت معاه وبقت حالته كده وبقي قاعد في مكانه ده ف حلمية الزيتون على طول . 

كنت عايز أروح أتأسفله بالنيابة عن البلد والظروف اللي جعلته في الوضع ده .. وبالنيابة عن الناس اللي شوفت في عنيها نظرة إشمئزاز وقرف .. أو الناس اللي قالت شحات ومعاه ساكسفون بـ 3 او 4 آلاف !! .. أنا آسفلك لأن دول مش هيفهموا .. مش هيفهموا إنك ممكن تبيع هدومك ومتبعش الآلة دي .. مش هيفهموا إن دي هي صديقة عمرك وهي مؤنسك في وحدتك وقت لما الناس كلها تنام وتسيبك .. مش هيفهموا إن روحك إتعلقت باللي إنت بتعمله. 

شكرًا أيها الموسيقار الرائع على المعزوفة الروعة اللي سمعتهالي ، شكرًا إنك تصدقت علي بالابتسامة اللي رسمتها علي وشي 🙂 

#سارح_في_الملكوت

تعليقات الفيس بوك

تعليقًا

عن

شاهد أيضاً

رحلة بسيطة ممتعة بتشرح إيه اللي بيحصل جوه جسمك لما بتتلسع أو تحس بألم !!👇🏻

لما كنت بتلسع زمان من الكبريت كنت بقعد أتأمل في صباعي كده وأبقى نفسي أعرف …

%d مدونون معجبون بهذه: